صورة الشاعر بريشة
صورة الشاعر بريشة فنان صيني

-  هو ابن الشاعر والمجاهد علي حسين عبيد أحد أركان الثورة السورية الكبرى.
- درس في لبنان من المرحلة الابتدائية وحتى تخرجه في الجامعة الأميركية، حيث حصل على الماجستير بدرجة الشرف الممتازة.
-  عاد إلى السويداء عام 1951 ليعمل في التدريس والإدارة، ثم مديراً للتربية. 
-  انتخب عضوا في مجلس الأمة إبان الوحدة بين مصر وسورية. 
-  سافر إلى الصين، حيث أشرف على تأسيس قسم اللغة العربية في جامعة بكين. 
-  عمل في التدريس في جامعة بكين، ووضع عدداً كبيراً من الكتب التعليمية للطلاب الصينيين.
 - أمضى ما يزيد على عشر سنوات في عمل يومي دؤوب لإنجاز القاموس الصيني-العربي الكبير والأول من نوعه.
 -  كتب قصيدة "الله والغريب" يدعو فيها الله أن يتوفّاه في بلده..
"يا ربِّ، لا تُغمض جفوني هنا
هنا، قلوب الناسِ بيضاءُ
وأرضُهُمْ ماءٌ وأفياءُ
لكنَّ بي شوقاٌ إلى أرضي
لجبل الريّانِ والساحل
ألقي عليه نظرةَ الراحل"
واستجاب الله لدعائه، وتوفّي بعد يوم واحد من وصوله إلى الوطن.اقرأ المزيد..

الأنشطة الاجتماعية والثقافية والسياسية
- مدير بيت اليتيم في السويداء
- عضو اتحاد الكتاب العرب.
- عضو في جمعية العروة الوثقى ورئيس تحرير مجلتها.
- مؤسس ومتابع لعدد من الأنشطة الثقافية والرياضية في السويداء: أسس نادي الفنون
الجميلة وكان أول مدير له، بذل اهتماما كبيرا بالنشاط الكشفي، المسرح المدرسي،
المنتديات الثقافية، المكتبات المدرسية، والمعارض.
- كان من الروّاد الذين اهتموا بالآثار والتعريف بها وطباعة بروشورات عن المحافظة،
وتوثيق الأشخاص والاحداث والأماكن بالكاميرا.
- كان مدافعاً عن البيئة ومهتماً بالزراعة...وقد قام بمشاركة الاستاذ المرحوم جميل عبيد
بتوثيق الثروة النباتية في جبل العرب.. وقد شجع على الاهتمام بالمدارس الريفية.

توفي في العام 1984 ، عن عمر يناهز 63 عام ، كان لوفاته أثر كبير،و نقلت جريدة السياسة الكويتية 27/03/1984 عن وكالة شينخوا الرسمية خبر وفاة الأديب الذي درّس في جامعة بكين ووضع أول قاموس عربي صيني . المزيد